ورطة أبل

على مر الأزمان تأتي فترات القمة لكل إنسان و كذلك الشركات عندما تتربع على عرش القوة  و في هذة اللحظة التي تظن فيها أن هذة الشركة لن تمس أو يأتي لها منافس تكون هي اللحظة ذاتها التي تدمر تلك الشركة ، في البداية يجب أن أوضح بأني من أكبر المدمنين على منتجات أبل و من أكبر المعجبين بستيف جوب Steve Job مدير شركة أبل و الذي يعتبر الأب الروحي للشركة و الآن دعونا نرى أين وصلة الشركة، بالنسبة لبرنامج التشغيل فهو الأكثر نجاحا في هذا الوقت، و الكمبيوترات المحمولة فإنك ترى أغلبية الناس الآن إما من يقتني واحد أو ينوي شراء واحد في المستقبل القريب، الآيبود الذي أحدث ضجه في عالم السمعيات، لا يخفى عليكم أن الشركة نقلة الهواتف النقالة نقلة نوعية و أصبح الآن الآيف فون أكبر الهواتف النقالة إنتشارا حتى أن الناس بعد ما تصبح من أصحاب الآي فون تتحسر على الوقت الذي أضاعته مع الهواتف السابق، تماما كما تتحسر على القوت الذي ضيعته في إستخدام الوندوز، والآن أتى المناف الجديد في السوق، الآي باد، أسف، لقد أخطأت، لأنه لايوجد منافس له في السوق حتى الآن، لأنه سيضع الخطوط الزوقاء لجميع الشركات ليمشو على خطاه، و الآن بعد أن سردنى تاريخ الشركة، فكما ترون أنها قد إحتكرة جميع الزوايا في السوق، وأنه الآن لايوجد منافس لها، ولكن كلما كبرة الشركة أصبحة هفوتها أقوى وأسهل، فأقل سبب أو خطأ منها قد تأدي إلى كارثة، و هذا ما يحصل الآن، شركة أبل في ورطة كبيرة، مابيين قضايا مع شركات ومواقع إلكترونية وكذلك إعلام من الممكن أن يترك في نفس محبين الشركة بعض الكره الذي قد يتسبب في تقليل مبيعاتهم و هذا مالا تريده أي شركة، فلنرى ماذا ورطة شركة أبل نفسها فيه:

  • بعد فضيحة جهاز الآي فون الجديد قامة الشركة برفع دعوى ضد العامل في موقع جوزمودو، و حصلة على تصريح بدخول بيته و الإستيلاء على أجهزة الكمبيوتر الخاصة به، حيث حضرو الشرطة لبيته و لم يكن موجود فكسرو الباب و دخلو عنوة و ستولو على الأجهزة
  • الشركة أوقفت إستخدام أدوبي فلاش في أجهزة الآي فون و الآي باد
  • نتيجة لما حدث في النطتين السابقتين، و زيادة عليها إحتكار الشركة للآب ستور حيث أنها تقبل و ترفض عرض برامج المطورين للبرامج بمن دون سبب أو لأسباب إحتكارية، فأصبحة  صورة شركة أبل تتمثل بالشركة الشريرة التي كانت عليها شركة وندوز

أصبح كما ترون وضع الشركة في خطر كبير، إن لم تتدارك هذة الأخطاء الشركة و بسرعة قد تفقد كل مابنته في فترة زمنية قصيرة، ولذلك أرسل مدير شركة أبل ستيف جوب برسالة تفسيرية طويلة يشرح فيها أن الشركة لم تمنع إستخدام الفالاش إلا لأسباب فينة ذات أهمية في عمل أجهزتها و من أهمها:

  • الفلاش لايعمل بصورة جيدة على أجهزة اللمس، مثل الآي فون و الآيباد
  • الفلاش يستهلك من بطارية الأجهزة قدرا كبيرا من شحنها و على ذلك تقل فترة المستخدم للجهاز
  • أن شركة أبل دائما تبحث عن التطوير و إستخدام التكنولوجيا الحديثة في أجهزتها و تقديم الأفضل للمستخدمين

أما بالنسبة لقضية الآيفون الجديد و تحطيم منزل من إشتراه فالقضية سارية حتى الآن حيث أن البعض يقول بأن من حق الصحفي بعرض أي خبر و لكن الجدل في الأمر هنا هو هل يعتبر الكاتب في المواقع الإلكترونية من الصحفيين و هل تطبق عليه قوانين و لوائح الصحفيين؟ القضية سارية

والنقطة الأخيرة فلاتزال الشركة محتكرة للبيع البرامج و إختيار مايمكنكم تشغيله على أجهزتكم بعلة أنها تريد أن تقدم الأفضل لمشتخدمين أجهزتها

نظرة المستقبل تقول بأن أبل شركة ذكية وستخرج نفسها من الورطة التي هي فيها الآن إن أصلحة النقاط السابقة و يجب أن تتخذ الحذر في قراراتها القادمة أكثر، فغلطة الشاطر بألف


7 Comments on “ورطة أبل”

  1. تحليل جيد وموجز لاحتكار شركة ابل السوق الالكترونيه. شكرا كابتن

  2. sulaiman alsalahi says:

    اوافقك الراي بان الشركة ورطة نفسها بإحتكارها للبرامج
    لكن لا اعتقد بأنها ستستمر بهذا الاحتكار لأن منافسينها او المنافسين القادمين سوف يكسرون هذا الحاجز بفتحهم المجال لكل المبرمجين بصنع برامجهم و من دون احتكار لكن هذا راح يسبب تدني لمستوى البرامج
    فأنا الاحتكار الي حاصل حاليا بالشركة لأني ما ارضى بأي مستوى من البرامج و افضل ان يكون تحت اشرافها لأحمي نفسي من الاختراقات الي ممكن تصير من اي برنامج مبرمج من غير رقابت الشركة عليه

    وبخصوص الادوبي و الفلاش اتفق مع ابل 80% لانها سببت خسارة لشركات كبرا كانت تستخدم الفلاش مما منع مستخدمي iphone من الدخول على صفحاتها
    واعتقد كما تعتقد ابل بأن المستقبل هو للـ HTML5 و كثير من الشركات بدأت بتخاذ هذه الخطوة والاستقناء عن الفلاش بالبديل المسقبلي HTML5 و من اول هذه الشركات شركة الطيران Virgin America و facebook غريبا جدا لدعم تشغيل الفيدو الخاص بالfacebook على iphone و ipad و موقع vimeo بدأ بخطوة مماثل .
    بهذا اعتقد ان ابل تخطي خطوات ثابتة نحول المستقبل ولن تدخل في ورطة اذا استمرة بهذه الخطوات الثابتة و استمرت بالتطوير

    بخصوص الجيل الجديد من الاي فون والفضيحة
    تعليق : لا تعليق !!:)

    تسلم على هذه المقالة و هذا التحليل الجميل

  3. Helal says:

    هي الايام كما تراها دول. // ان سرك زمن ساءتك أزمان
    For the time being and as long mr.Stevie in stable health condition his pioneers and army of lawyers can make Apple-Mac swim more and more further on,

    in 2004, I was reading an interview with him, he mentioned that Apple is (IN) planning for using the nerve system to listen instead of the regular headphones , music in around 2020 !!!

  4. feras says:

    حياك الله بو أحمد تشرفنا

  5. feras says:

    سليما، كلامك سليم، بس الضربة يت قوية حق أدوبي من أبل، عشان جذي صارت المشكلة، وإن غدا لناظره قريبو رنشوف 🙂

  6. feras says:

    Helal, Long live mr. Jobs 🙂

  7. iqbalgreen says:

    إحنا ايضا في البيت فينا هوس أي جهاز من أبل .أما بالنسبه لوقوع الشركه في ورطه ، فاتوقع إن لكل حصان كبوه ، ووارد وقوعهم في الخطئ حتي لو كان بسيط .


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s